بحسب ما أعلنه صندوق الاستثمارات العامّة في السعوديّة، ستطلق المملكة العربيّة السعوديّة مشروع سياحي عالمي وفاخر تحت إسم Amaala وذلك على ساحل البحر الأحمر. 

مشروع Amaala سوف يقع ضمن محمية الأمير محمد بن سلمان الطبيعية التي  يتمّ وصفها بـ" ريفيرا الشرق الأوسط" نظراً لكونها امتداداً طبيعياً لمناخ البحر الأبيض المتوسط المعتدل. كذلك، من المتوقّع أن يستقطب هذا المشروع العديد من السوّاح نظراً لموقعه الجميل. 

أشار الموقع الخاصّ لمشروع "أمالا" على تويتر أنّ هذا المشروع "يأتي كمحرّك رئيسيّ لدفع عجلة التنوّع الاقتصاديّ وخلق فرص استثماريّة للقطاع الخاصّ المحلي، وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر للمساهمة في تطوير قطاع السياحة في المملكة العربية السعودية، والحفاظ على الموروث الثقافي والبيئي وتحقيق الاستدامة، انسجاماً مع رؤية المملكة." كما لفت الموقع إلى أنّ مشروع "أمالا" يمثّل جزء من مجموعة المشاريع السعوديّة العملاقة التي تساهم في استقطاب المزيد من الاستثمارات مع تطوير منظومة جديدة للسياحة في المملكة، ودورها يكمن في دعم التنوّع الاقتصادي وتوفير فرص عمل عالية القيمة.

يُذكر أن مشروع أملا يضمّ فنادق وفيلات خاصّة ذات تصاميم هندسيّة مميزة. كما سيحتضن هذا المشروع قرية للفن المعاصر حيث تتوفّر تجارب متميّزة للفنانين المقيمين في السعودية والضيوف والأكاديميين المتخصصين في الفنون. 

إليكِ أدناه صور موقع مشروع "أمالا".

اقرئي أيضاً: وئام الدخيل: أول إعلامية سعودية تقدّم النشرة الإخبارية على قناة "السعودية"

تسهيلات جديدة للمرأة الخليجية تخوّلها دخول المملكة العربية السعودية بسيّارتها