غالباً ما تواجه المرأة مشاكل صحيّة قد تؤدي إلى زيادة وزنها. واحدة من هذه المشاكل، هي ارتفاع مستوى الهرمونات النسائية أو الذكورية عندها. لذلك نوضح لك في الصور أدناه كيف تؤثر هذه المشكلة على جسمكِ وكيفية معالجتها من خلال معرفة أي مأكولات يجب تجنبها وأي منها يجب تناولها حسب الحالة. الجدير ذكره، أن علاجات خلل الهرمونات هي متعددة منها الطبيّة ومنها الطبيعيّة. بالنسبة لتنظيم الطعام، فهو إحدى علاجات اضرابات الهرمونات.
تعتقد معظم النساء أن سبب زيادة وزنها هو شهيتها المفرطة وتلجأ عندها لاتباع نظام غذائي ما أو ممارسة الرياضة. لا شكَ أن ذلك ضروري في حالتها، لكن لا بدّ من معالجة السبب الرئيسي وراء ارتفاع نسبة الدهون في الجسم ومعرفة إذا كان للهرمونات مثل التستوستيرون، الإستروجين وغيرها، دور في ذلك.  نقدم لكِ أدناه 4 هرمونات إذا ارتفع مستواها تؤدي لزيادة الوزن في مناطق محددة في الجسم.

هرمون الإستروجين

الإستروجين، هو هرمون أنثوي، مسؤول عن الصفات الجنسية في جسم المرأة مثل حجم الثدي وعرض عظام الحوض. كما يلعب دور أساسي في حدوث الطمث أو الدورة الشهرية لدى المرأة في سنّ البلوغ. ارتفاع مستوى الإستروجين في الجسم هو مشكلة شائعة لدى النساء. من عوارضها، الصداع، عدم انتظام الدورة الشهرية، عدم انتظام النوم وتساقط الشعر.


هرمون التستوستيرون 

التستوستيرون، هو هرمون ذكوري موجود في جسم الأنثى كما الرجل. يلعب دور مهم في الجهاز التناسلي، الغدة الدرقية والغدة الكظرية. بعض النساء، ينتج جسمهن مستوى أكثر من اللازم من التستوستيرون مما يؤدي إلى مشاكل مثل زيادة الوزن التي تجعل جسم المرأة أشبه بجسم الرجل. من عوارض هذه المشكلة، حب الشباب، الشعر الزائد، عدم نمو حجم الثدي، دورة شهرية غير منتظمة والمزاج المتقلب.


هرمون البرولاكتين
البرولاكتين، هو هرمون مسؤول عن عملية تنظيم الحليب في الجسم. يلعب دور مهم في تكوين الخلايا العصبية عند الأم وجنينها خلال فترة الحمل فضلاً عن إنتاج الحليب خلال الرضاعة. من عوارض خلل هذا الهرمون، نمو الشعر غير المرغوب فيه خاصة في الوجه، انقطاع الدورة الشهرية لمدّة طويلة، افرازات حليبية من الثدي، الخمول والتعب.



هرمون الببتيد الدماغي

كما اسمه يدل، المركز الأساسي لهرمون الببتيد الدماغي هو الدماغ. هو مسؤول عن تحفيز الشهية في الجسم، لذلك إرتفاع مستواه يؤدي إلى اضطرابات في الأكل، زيادة الوزن وتكدس الدهون.  من عوارضه، القلق، الصداع، التعرّق وزيادة ضغط الدم.




اقرئي أيضاً:  رجيم التمر واللبن لخسارة 5 كيلوغرامات في أسبوع

رجيم الـ30 يوم: ما هو؟ ما هي إيجابياته وسلبياته؟