أطلقت الدار الفرنسيّة Chanel قطع مجوهرات جديدة لتضيفها إلى مجموعة Sous Le Signe Du Lion حيث طغى عليها رسمة الأسد بشكلٍ أساسيّ. في 2013، كانت دار Chanel قد طرحت هذه المجموعة إجلالاً لمؤسّستها Gabrielle Chanel التي اتّخذت الأسد رمزاً مفضّلاً لديها. 

تصاميم Sous Le Signe Du Lion الجديدة مستوحاة من تمثال Lion Of Venice في البندقيّة، المدينة الأحبّ إلى قلب غابرييل شانيل. من القلائد، الأساور والخواتم... هيمن الأسد على التصاميم المصنوعة تارةً من حجر اللازورد الأزرق وتارةً أخرى من معدن المرو أو الكوراتز. كذلك، حبيبات الماس زيّنت قطع المجوهرات بالذهب الأبيض والأصفر فزادتها جمالاً وسحراً.  

مثلما ذكرنا أعلاه، فإنّ الأسد يمثّل أحد الرموز المفضّلة لدى Gabrielle Chanel، فهو يجسّد برجها الفلكي وشعار مدينتها المفضلة، البندقيّة. كذلك، إنّه أحد مصادر إلهامها، فهي قد لجأت إليه في إبداعاتها لتزيين أزرار البدلات النسائية ومشابك حقائب اليد.

إليكِ أدناه صور قطع المجوهرات الجديدة من Chanel من مجموعة Sous Le Signe Du Lion.

اقرئي أيضاً: أحدث مجموعات المجوهرات الراقية التي ستأسر قلبكِ

حلق الماس: أجمل وأجدد الموديلات التي تستحقّينها في كلّ الأوقات

مجوهرات شانيلمجوهرات شانيلمجوهرات شانيل